البرنامج التخصصي المتكامل في البرمجة التقنية (المبرمج الصغير)

بالتعاون مع برنامج الشيخ صقر للتميز الحكومي  نظمت جمعية الإمارات للتنمية الاجتماعية  للطلاب والطالبات البرنامج التخصصي المتكامل في البرمجة التقنية  (المبرمج الصغير)  قدمه المدرب - رامي فرج لمدة أسبوعين .

و تسعى جمعية الإمارات للتنمية الاجتماعية من خلال البرنامج إلى بناء جيل من الشباب المسلح بالمهارات المستقبلية التي يتطلبها سوق العمل، لاسيما أن الحاسوب ومهارات الذكاء الاصطناعي أصبح من المهارات الرئيسية في سوق العمل، حيث أوضح الخبراء أن 60% من الوظائف المستقبلية ستتطلب مهارات الذكاء الاصطناعي.

وتسعى كذلك  لتجسيد الرؤى المتعلقة بالاستثمار بالمواهب البشرية المواطنة، وفق منهجية قائمة على غرس ثقافة الابتكار والإبداع، بما يتماشى مع أهداف «الاستراتيجية الوطنية للابتكار» وصولاً بدولة الإمارات إلى مصاف الدول العشر الأكثر ابتكاراً في العالم بحلول 2021م.

ويمثل خطوة متقدمة على درب التميّز في رفد الجيل الجديد بأدوات تتماشى مع التكنولوجيا التي باتت لغة العصر الحديث، وإعداد أجيال قيادية وطنية تتميز بالمعرفة، وتعمل على استشراف وصنع المستقبل، وتحقيق رؤية القيادة الرشيدة».

 استهدف البرنامج تطوير قدرات وتمكين الطلبة والطالبات في مجال البرمجة وتطوير قدراتهم في المهارات البرمجية و في استخدام لغة البرمجة Python حيث تتضمن تمارين عملية مكثفة في كتابة برمجيات مختلفة بإستخدام جمل متعددة في لغة البرمجة  Python.

كما أعتمد البرنامج على تدريب المشاركين على مجموعه خاصة بالبرمجة والروبوتات ، ومجموعة من الانشطة التدريبية المخططة ليشارك بها المتدربون بطريقة جماعية وفردية ، والقياس المستمر لاكتساب المفاهيم والقناعات والمهارات المحددة بأهداف البرنامج ، وفي ختام البرنامج سيقوم المشاركون بإعداد المشروع النهائي.