تخيل نفسك سنة 2030 ورشة عمل في جمعية الإمارات

نظمت جمعية الإمارات للتنمية الاجتماعية ، ورشة عمل بعنوان «تخيل نفسك سنة 2030»، قدمها المدرب البحريني م. إبراهيم علي التميمي، والتي تأتي من إطار حرص الجمعية على  تحقيق رؤية صاحب السمو رئيس الدولة ونائبه في تعزيز ﻓﻜﺮة وﺛﻘﺎﻓﺔ اﺳﺘﺸﺮاف اﻟﻤﺴﺘﻘﺒﻞ لكافة فئات المجتمع والجهات الحكومية وﺟﻌﻠﻬﺎ ﻋﻤﻼ ﻣﺆﺳﺴﻴﺎ ﻳﻮﻣﻴﺎ  واستباق التحديات الاقتصادية والاجتماعية القادمة.

 

حيث هدفت المحاضرة الى استشراف مستقبل الامارات في عام 2030 في كافة المجالات التقنية والاجتماعية والاقتصادية وطرح الاستراتيجيات لمواجهة التطور المتسارع في الدولة ودراسة مستقبلها ومتغيراته وتحدياته. وضح التميمي بأن  الواقع الافتراضي سيستقل عن الأنظمة الحاسوبية في 2030، ويليه ظهور شركات تعمل بنظام التعاملات المالية الرقمية  وفي 2036 سيكون هناك روبوت لكل شخص.

 

حث التميمي الحضور على وضع استراتيجية تدريب وتأهيل الطفل الإماراتي من مواليد 2006 فما فوق يواكبوا التطور المتسارع في دولة الإمارات لتطوير قدراتهم والارتقاء بها لتكون قادرة على إعادة صياغة العالم في المستقبل.  وأشار إلى عدد من المبدعين المبتكرين  لتقنيات خلاقة، تسمح بالتحرك بشكل أسرع، والوصول إلى مسافات أبعد، والعيش بشكل أكثر صداقة للبيئة، والطرق العلاجية الحديثة  والتشخيص الصحي السريع والدقيق في المستقبل باستخدام الروبوت الألي، كما وذكر مثال بناء أول مكتب في العالم بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد في مدينة دبيحيث استغرق طباعته 17 يوماً و 50 في المائة من كلفة اليد العاملة.