مجلس أخلاقيات التسامح الرياضي

نظمت جمعية الإمارات للتنمية الاجتماعية بالتعاون مع  مكتب ثقافة احترام القانون في الأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بالتعاون  مجلس " أخلاقيات التسامح الرياضي "وهو أحد المبادرات لتعزيز الأخلاق الرياضية ونبذ التعصب الرياضي في قطاع الرياضة، بحضور العميد الدكتور محمد سعيد الحميدي مدير عام العمليات المركزية بشرطة رأس الخيمة وسمية حارب السويدي مديرة منطقة رأس الخيمة التعليمية وخلف سالم بن عنبر نائب رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات، والنقيب سيف راشد الهنداسي رئيس قسم مكتب ثقافة احترام القانون وعدد من الشخصيات الرياضية والمهتمين في إمارة رأس الخيمة .
 
يأتي المجلس في إطار حرص مكتب ثقافة إحترام القانون بوزارة الداخلية ، على إيصال الرسالة التوعوية بشأن الأخلاقيات الرياضية ودور الأندية الرياضية في توعية أفراد المجتمع خاصة الجماهير الرياضية بمخاطر التعصب الرياضي ونشر مفهوم أخلاق الرياضي بطريقة مبسطة ومفهومة.
 
أدار الجلسة الإعلامي محمد غانم مصطفى وشاركه خلال الجلسة عدد من المتحدثون وهم سعادة ناعمة الشرهان عضو المجلس الوطني الاتحادي، المحامي والمستشار القانوني الدكتور إبراهيم حسن الملا، المدرب الوطني عيد باروت ، والواعظ محمد سبيعان .
 
وبين المتحدثون أن وزارة الداخلية ، تعمل بشكل متواصل مع الجهات الحكومية والشركاء المعنيين من الأندية الرياضية، على تعزيز هذا الجانب عبر الرياضيين، كما تناول المتحدثون علاقة وسائل الاعلام ومنها التواصل الاجتماعي بأهمية الترويج عن الاخلاق الرياضية، كما تناولوا دور الأنظمة والقوانين في الحد من ظاهرة التعصب الرياضي والآليات والإجراءات الكفيلة بضمان تفعيل هذه الأنظمة والقوانين وتنفيذها.